منتديات الأصدقاء

منتديات الاصدقاء ادخل عالم ليس له حدود من المتعه
 
دخولالتسجيلالرئيسية

.: عدد زوار المنتدى :.


إذا كنت تريد ان تصبح عضو
 


شاطر | 
 

 لك اخي نعم لك انت فافتح قلبك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابوالدرداء
عضو نشط
عضو نشط
avatar

ذكر
عدد المشاركات : 131
العمر : 39
العمل/الترفيه : الفروسية
نقاط التميز :
40 / 10040 / 100

وسام :
وسام2 :
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 20/06/2008

مُساهمةموضوع: لك اخي نعم لك انت فافتح قلبك   الإثنين أغسطس 25, 2008 10:08 pm



لك أُخي نعم لك أنت فإفتح قلبك لها


يا أخي في الله، ها هو ربّك يناديك: قُلْ يَا عِبَادِي الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ [الزمر:53]

وها هو الله يفرح بتوبة التائب وندم النادم، قال صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم: ((لله أشد فرحا بتوبة عبده من أحدكم سقَط على بعيره وقد أضله في أرض فلاة)) رواه البخاري ومسلم

وهو سبحانه يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل حتى تطلع الشمس من مغربها.


فبادر بالتوبة، ودع عنك "لعل" و"سوف"، ولا يغرنّك طول الأمل؛ فإن الموت يأتي بغتة والقبر صندوق العمل.


فالتوبةَ التوبةَ قبل أن تصِل إليك النّوبة، والإنابةَ الإنابة قبل أن يغلق بابَ الإجابة، ولا تغترّ بالدنيا فإنها خدّاعة مكارة

فإلى متى وأنت في طلبها؟!

وإلى كم الاغترار بها؟!

فالبِدارَ البدار قبل مفاجأة الأجل، فلو أنّ أحدًا يجد إلى البقاء نفقًا في الأرض أو سلّمًا في السماء دون أن يُقضى عليه بالموت لكان ذلك لسليمان بن داود عليه السلام الذي سخَّر الله له ملك الجنّ والإنس
فَسَخَّرْنَا لَهُ الرِّيحَ تَجْرِي بِأَمْرِهِ رُخَاءً حَيْثُ أَصَابَ * وَالشَّيَاطِينَ كُلَّ بَنَّاءٍ وَغَوَّاصٍ * وَآخَرِينَ مُقَرَّنِينَ فِي الأَصْفَادِ [ص:36-38]
هذا مع نبوّته وعظيم زلفته، غيرَ أنه لما استوفى طُعمتَه واستكمل مُدّته رماه قوسُ الفناء بنبال الموت، وأصبحت الديارُ منه خالية، وورثها قوم آخرون.


فيا مؤخِّرًا توبتَه بمطل التسويف، لأيّ يوم أجّلتَ توبتك وأخَّرت أوبتك؟!


ويحك أيها المقصّر، فلا تقنع في توبتك إلا بمكابدة حزن يعقوب عن البَين، أو بعَبرة داود ومناداة يونس لربه في ظلمات ثلاث: "لاَّ إِلَـهَ إِلاَّ أَنتَ سُبْحَـانَكَ إِنّى كُنتُ مِنَ الظَّـالِمِينَ"

أو بصَبر يوسف عن الهوى، فإن لم تُطق ذلك فبذُلِّ إخوته يوم أن قالوا: "إِنَّا كُنَّا خَـاطِئِينَ".


فلا تخجل من التوبة، ولا تستحِ من الإنابة، فلقد فعلها قبلك آدم وحواء حين قالا: "رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِن لَّمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَـاسِرِينَ"

وفعلها قبلك إبراهيم حين قال: "وَالَّذِى أَطْمَعُ أَن يَغْفِرَ لِى خَطِيئَتِى يَوْمَ الدِينِ"

وفعلها موسى حين قال: "رَبّ إِنّى ظَلَمْتُ نَفْسِى فَاغْفِرْ لِى فَغَفَرَ لَهُ".


فلا إله إلا الله، من يمنع المذنب من التوبة؟!

ولا إله إلا الله، من يقنط من رحمة ربه إلا الضالون؟!


يقول ابن عباس رضي الله عنهما: (دعا الله إلى مغفرته من زعم أن عزيرًا ابن الله، ومن زعم أن الله فقير، ومن زعم أن يد الله مغلولة، ومن زعم أن الله ثالث ثلاثة، يقول لهؤلاء جميعا: أَفَلا يَتُوبُونَ إِلَى اللَّهِ وَيَسْتَغْفِرُونَهُ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ [المائدة:74]).


فاللهمّ تب علينا إنك أنت التواب الرحيم، واغفر لنا إنك أنت الغفور الرحيم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
kaborya
عضو نشط
عضو نشط


ذكر
عدد المشاركات : 142
العمر : 25
العمل/الترفيه : خبير ومجرم العاب PC
نقاط التميز :
10 / 10010 / 100

نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 22/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: لك اخي نعم لك انت فافتح قلبك   الأربعاء نوفمبر 26, 2008 6:06 pm

جزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لك اخي نعم لك انت فافتح قلبك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الأصدقاء :: ««۩ الـقـســـم الاسـلامى ۩»» :: المنتدي الأسلامي-
انتقل الى: